مختصر العمرة المفردة و أحكامها

طبقا لفتاوى آية الله العظمى سماحة السيد علي السيستاني (دام ظله)

 

العمرة المفردة مستحبة سائر أيام السنة وبخاصة في شهري رجب ثم رمضان.

أعمال العمرة المفردة سبعة وهي كما يأتي:

1 – الإحرام وواجباته ثلاثة هي:

أ – النية ويشترط فيها القربة لله تعالى مع الإخلاص كأن يقول الشخص: أحرم لعمرة مفردة قربة الى الله تعالى . ويكفي فيها وفي كل نية القصد القلبي ولا يشترط التلفظ.

ب – لبس ثوبي الإحرام (للرجل).

ج – التلبية مقارنة للنية قائلاً : لَبيّكَ اللّهمّ لَبيّكَ، لَبيّكَ لا شَريكَ لَكَ لَبيّكَ، إنَّ الحَمدَ والنِعمةَ لَكَ والمُلكَ لا شَريكَ لَكَ لَبيّكَ .

ثم إنه يجب الإحرام للعمرة المفردة من أحد المواقيت المعروفة أو بالنذر ويستثنى من ذلك: من كان في مكة المكرمة وأراد الإتيان بعمرة مفردة. ومن خرج من مكة الى ما دون المواقيت كعرفات وجدة وأراد الرجوع الى مكة بعمرة مفردة. فإن هذين يحرمان من أدنى الحلّ كالتنعيم والحديبية. وكذلك من كان مسكنه فيما دون المواقيت الى مكة كالمقيم في جدة فإنه يحرم للعمرة المفردة من منزله.

2 – الطواف حول البيت الحرام سبعة أشواط مبتدأ بالحجر الاسود ومنتهياً به ناوياً مع القربة والإخلاص هكذا: أطوف بهذا البيت سبعة أشواط قربة الى الله تعالى ويستحب له أن يدعو بالأدعية المأثورة وغيرها.

3 – صلاة الطواف خلف مقام إبراهيم (ع). وهي ركعتان كصلاة الصبح يؤديها المعتمر ناوياً مع القربة والإخلاص هكذا: أصلي ركعتي العمرة المفردة قربة الى الله تعالى.

4 – السعي بين الصفا والمروة سبعة أشواط مبتدأ بالصفا ومنتهياً بالمروة ناوياً مع القربة والإخلاص هكذا: أسعى بين الصفا والمروة سبعة أشواط قربة الى الله تعالى .

5 – حلق شعر الرأس أو التقصير بقصّ شيء من شعر الرأس أو اللحية أو الشارب ناوياً مع القربة والإخلاص هكذا: أحلق أو أقصّر للإحلال من إحرام العمرة المفردة قربة الى الله تعالى .

ويتعين علي النساء للتحلّل من الإحرام التقصير بقصّ شيء من شعر الرأس، ولا يجوز لهن الحلق.

6 – طواف النساء: وهو الطواف حول الكعبة المشرفة سبعة أشواط ناوياً القربة مع الإخلاص هكذا: أطوف حول البيت سبعة أشواط لطواف النساء للعمرة المفردة قربة الى الله تعالى.

7 – صلاة طواف النساء: ومكانها خلف مقام إبراهيم (ع) وهي ركعتان كصلاة الصبح ناوياً مع القربة لله تعالي والإخلاص: أصلي ركعتي طواف النساء للعمرة المفردة قربة الى الله تعالى .

فاذا انتهى المعتمر من كل ذلك فقد انتهي من أعمال العمرة المفردة المستحبة.

 

من أحكام العمرة المفردة

1 – يستحب الإتيان بالعمرة المفردة في كل شهر من شهور السنة وأفضلها في شهر رجب ثم في شهر رمضان.

2 – إذا نسى المعتمر أن يلبي عند عقد الإحرام أو جهل ذلك حتى أتي بمناسك العمرة لم تصح عمرته على الأحوط وجوباً.

3 – لا يجوز الإتيان بعمرتين في شهر واحد فيما إذا كانت العمرتان عن المعتمر نفسه. ولا بأس بالإتيان بالعمرة الثانية عن المعتمر نفسه ولكن رجاءّ.

4 – يحق للمعتمر أن يأتي بعمرتين في شهر واحد إن كانت أولاهما عن نفسه والثانية عن غيره .كما يحق له الإتيان بعمرتين في شهر واحد إذا كانت كلتا العمرتين عن شخصين غيره.

5 – يحق لمن اعتمر عمرة مفردة في نهاية شهر ما أن يعتمر عمرة ثانية في بداية الشهر الجديد اللاحق له.

6 – تقدم القول إنه إذا كان الشخص في مكة وأراد الإتيان بالعمرة المفردة جاز له أن يحرم من أدنى الحل كالتنعيم (6كم) عن مكة، والحديبية (15كم) عن مكة، والجعرانة (16كم) عن مكة. ولا يجب عليه الرجوع الى المواقيت للإحرام منها باستثناء حالة واحدة هي حالة من أفسد عمرته المفردة بالجماع قبل السعي.

7 – إنّ معظم الأحكام المتقدمة في عمرة التمتع فيما يخصّ الطواف وصلاة الطواف والسعي والتقصير تشمل العمرة المفردة أيضاً.

وتختلف العمرة المفردة عن عمرة التمتع في أنّ من ترك طواف عمرة التمتع أو ترك سعيها جهلاً منه بوجوبه أو مع الإتيان به باطلاً للجهل ببعض شروطه يؤدي الى بطلان عمرة التمتع إذا لم يتمّ التدارك قبل انقضاء وقتها. أما من ترك الإتيان بطواف العمرة المفردة أو ترك الإتيان بسعيها جهلاً منه بوجوبه أو مع الإتيان به باطلاً للجهل ببعض شروطه لا يؤدي الى بطلان العمرة المفردة. بل يبقى المعتمر على إحرامه ولا يخرج من إحرامه إلاّ بأن يعود الى مكة ويأتي بالطواف والسعي وإن طالت المدة.

8 – يستحب الهدي في العمرة المفردة ويذبح في مكة المكرمة.

المصدر / الميسّر في الحج والعمرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *